بث مباشر مباراة الاتحاد والكرامة اليوم الجمعة 07/12/2018 الدوري السوري الممتاز لكرة القدم كلاسيكو الكرة السورية

بث مباشر مباراة الاتحاد والكرامة اليوم الجمعة 07/12/2018 الدوري السوري الممتاز لكرة القدم كلاسيكو الكرة السورية
    بث مباشر مباراة الاتحاد والكرامة اليوم الجمعة 07/12/2018 الدوري السوري الممتاز لكرة القدم كلاسيكو الكرة السورية
    بث مباشر مباراة الاتحاد والكرامة اليوم الجمعة 07/12/2018 الدوري السوري الممتاز لكرة القدم كلاسيكو الكرة السورية , سيكون ملعب "7 نيسان" في حلب، محط أنظار الجماهير السورية، غدا الجمعة، حيث يستضيف مواجهة الاتحاد والكرامة، ضمن الجولة الـ12 من الدوري المحلي.

    يستضيف ملعب السابع من نيسان بحلب يوم الجمعة القادم المباراة الثالثة من نوعها هذا الموسم ضمن إطار الجولة الثانية عشرة  لمرحلة ذهاب دوري أندية الدرجة الممتازة لكرة القدم ، ويجمع قطبي كلاسيكو الكرة السورية ( الاتحاد و الكرامة ) .

    وللوقوف على جاهزية الملعب لهذه المباراة التي ستشهد وحسب متابعتنا للتحضيرات حضوراً جماهيرياً غير مسبوق  لذلك التقينا مدير الملعب محمد نور شمسة الذي أشار إلى أن المستطيل الأخضر الذي يستضيف تدريبات الفرق من الساعة الثامن صباحاً حتى السادسة مساءً جاهز بنسبة جيدة 80 % وكذلك المرافق الخاصة بالفريقين والحكام من مشالح ودورات مياه وأدواش مع المياه الساخنة فهي جاهزة بنسبة ممتازة وتامة 100% عكس دورات المياه العامة التي تقتصر على واحدة تخدم الملعب من الصباح الباكر حتى المساء بينما لا تصل المياه إلى الأخر التي تقع في جانب السدة الرئيسية وتحتاج إلى تمديدات مياه بتكلفة عالية .

    وبين شمسة بأنه وبعد نفاذ قرار نقل مباريات دوري الدرجة الممتازة إلى الملعب ، كان هناك استنفار عام لتجهيزه قبل مباراة الاتحاد مع المجد بالتعاون  مع مجلس المدينة لتأمين صهاريج مياه لتنظيف الموقع العام و ملئ الخزانات ، و عدد من الشاحنات لنقل الحجارة التي كانت تملأ الملعب بفعل التشظي الناتج عن القذائف الإرهابية ، كذلك كان التجاوب كبيراً من قبل شركة كهرباء محافظة حلب للعمل على تمديد كابل كهرباء للسدة الرئيسية إلى جانب خطي هاتف و انترنت تم إيصالها إلى السدة لتسهيل عمل الإعلاميين و النقل الإذاعي و التلفزيوني .

    وأشار شمسة أنه وبعدد محدود من العمال وهم من حراس الملعب تم تجهيز كل شيء تقريباً ومنه غرفة التشريفات في السدة الرئيسة ومرافق السدة .

    فوز مهم جداً حصده الاتحاد من حطين فعدّل وضعه قليلاً قبل أن يستقبل الكرامة، وتعتبر هذه المواجهة كلاسيكو الكرة السورية بغض النظر عن موقع الفريقين على لائحة الترتيب وحقيقة هما في الهم سواء من حيث المعانة بشكل أقل بالنسبة للاتحاد الذي سيكون مطالباً بالفوز حتى يقترب أكثر من فرق الصدارة قبل أن يتسع الفارق النقطي أكثر من ذلك ويصبح خارج المنافسة ، الاتحاد أهم مشاكله الفنية الخلل الواضح بخط دفاعه وتلك المعضلة لم تعالج حتى الآن وفي كل مباراة يتلقى أهدافاً مجانية ناهيك عن عدم الثبات على تشكيلة واضحة كما أشرنا سابقاً، حسابات المدرب هواش تبدو معقدة وغير مفهومة نظراً للأسماء التي تتم مشاركتها ومن ثم إراحتها وسط أسئلة كثيرة باتت تطرح حالياً عن الفائدة من استقدام ستة لاعبين من الشباب، حيث لم يكن لهذا الموضوع أي مبرر في ظل الكثافة العددية للمحترفين على دكة الاحتياط والذين ينالون رواتب عالية القيمة دون مشاركتهم وهو دليل على تخبط فني وإداري في آن معاً فضلاً عن عدم قناعته بإشراك المهاجمين كلزي وسلقيني والإصرار على الزج بحسام العمر كمهاجم وهو لا يجيد هذا المركز وتجسيد ذلك من خلال المباريات الثالث التي خاضها الاتحاد في الأسابيع الأخيرة من بطولة الدوري الممتاز، الاتحاد يقابل الكرامة الجريح الذي وصل إلى حلب مبكراً لتحضير نفسه قبل هذه المباراة دون مدرب رسمي بعد استقالة الرفاعي وهو يعيش أياماً صعبة بل وحرجة وهذا من مصلحة الاتحاد الذي يجب عليه أن يستغل الفرصة ليكسب ثلاث نقاط ليتابع طريقه نحو المقدمة ومنطقياً الأفضلية له إلا إن كان للكرامة كلام آخر.

    ويحتل الاتحاد المركز الخامس، بـ16 نقطة، فيما يأتي الكرامة ثامنا، بـ14 نقطة.

    وفي المباراة الثانية، يخطط الساحل لخطف النقاط الكاملة من ضيفه الطليعة.

    ويتسلح الساحل، صاحب المركز السابع بـ15 نقطة، بالدعم الجماهيري، فيما يسعى الطليعة، السادس بـ16 نقطة، لفوز جديد يدخله المربع الذهبي.

    ويستضيف جبلة نظيره الجيش، في مباراة الطموحات المتناقضة، حيث يعيش الأول ظروفًا غير مثالية، باحتلاله المركز الـ11 بـ12 نقطة، بينما يأتي الجيش ثالثا بـ21 نقطة، ويستهدف الضغط على الوحدة وتشرين.

    وفي العاصمة دمشق، يلتقي الشرطة والحرفيين، في مباراة من الصعب توقع نتيجتها.

    ويحتل الشرطة المركز التاسع بـ13 نقطة، بينما يقبع الحرفيين في مؤخرة الترتيب، بـ4 نقاط فقط.

    ويستقبل النواعير ضيفه المجد الدمشقي، الذي استحق لقب "ملك التعادلات"، بعدما تعادل 7 مرات في الجولات الـ11 الماضية.

    ويأتي النواعير في المركز الـ10، بـ12 نقطة، بينما يحتل المجد المركز الـ13، بـ10 نقاط.

    وتستكمل مباريات الجولة، السبت المقبل، حيث يلتقي تشرين مع الوحدة، والوثبة مع حطين.

    إرسال تعليق