محكمة النقض تقبل الطعن المقدم من محمد أبوتريكة ومحمد مرسى علي قوائم الكيانات الإرهابية

محكمة النقض تقبل الطعن المقدم من محمد أبوتريكة ومحمد مرسى علي قوائم الكيانات الإرهابية
    محكمة النقض تقبل الطعن المقدم من محمد أبوتريكة ومحمد مرسى علي قوائم الكيانات الإرهابية
    محكمة النقض تقبل الطعن المقدم من محمد أبوتريكة ومحمد مرسى علي قوائم الكيانات الإرهابية, قضت محكمة النقض برئاسة المستشار أحمد عمر محمدين، أمس، بقبول الطعن المقدم من محمد أبوتريكة، لاعب منتخب مصر لكرة القدم السابق، و١٥٣٧ آخرين، من بينهم محمد مرسى، الرئيس الأسبق، وأبناؤه، وصفوان ثابت، رجل الأعمال، رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات جهينة، بإدراجهم على قوائم الكيانات الإرهابية لمدة ٣ سنوات، كما قضت المحكمة بإعادة المحاكمة من جديد أمام دائرة جنائية جديدة.

    وأكدت مصادر قضائية وقانونية أن الموقف القانونى لـ«أبوتريكة» لم يتغير فيما يخص الآثار المترتبة على قرار الإدراج على قوائم الإرهابيين، ومن بينها: «التحفظ على الأموال، والوضع على قوائم ترقب الوصول إلى البلاد»، إذ صدر قرار ثان فى أبريل الماضى ونُشر فى الجريدة الرسمية آنذاك بإدراج لاعب المنتخب السابق وآخرين، من بينهم الرئيس الأسبق «مرسى»، على قوائم الكيانات الإرهابية، ووضعت محكمة جنايات القاهرة التى أصدرت القرار الثانى حيثيات حكمها بهذا الصدد، وأوضحت أن لاعب الكرة السابق وباقى المتهمين يمولون ويدعمون الكيانات الإرهابية، ويحرضون على العنف، وأغلبهم متورطون فى قضايا إرهاب ومحبوسون على ذمتها، وآخرين مخلى سبيلهم على ذمة قضايا مماثلة، ولهم صلة مباشرة بجماعة الإخوان وحلفائها.

    وأصدرت «النقض»، أمس، قرارها بشأن القرار الأول لمحكمة جنايات القاهرة بوضع «أبوتريكة» و١٥٣٧ آخرين على قوائم الكيانات الإرهابية، الصادر فى يناير ٢٠١٧ على ذمة القضية رقم ٦٥٣ لسنة ٢٠١٤، أما القرار الثانى فصدر فى أبريل الماضى.

    يُذكر أن محمد عثمان، محامى أبوتريكة، وفريقا من المحامين تقدموا بطعون خلال الأيام الماضية على قرار محكمة الجنايات الثانى وذلك أمام محكمة النقض، وطالبوا بتحديد جلسة لنظر تلك الطعون.

    وشهد مقر محكمة النقض بدار القضاء العالى أمس إجراءات أمنية مشددة، وفحصت قوات الأمن المترددين على المحكمة، ومعرفة هويتهم قبل دخول المحكمة، للتأكد من سلامة الإجراءات الأمنية، كما تم تشديد الإجراءات الأمنية أمام قاعة عبدالعزيز باشا فهمى التى شهدت جلسة النطق بالحكم فى قضية تمويل الكيانات الإرهابية.

    إرسال تعليق