المذيعة السعودية، شيرين الرفاعي، تغادر السعودية قبل التحقيق معها بسبب أزمة ملابسها غير المحتشمة

المذيعة السعودية، شيرين الرفاعي، تغادر السعودية قبل التحقيق معها بسبب أزمة ملابسها غير المحتشمة
ذكرت تقارير سعودية، أن المذيعة السعودية، شيرين الرفاعي، غادرت السعودية، قبل التحقيق معها حول أزمة ملابسها "غير المحتشمة".

وبحسب صحيفة "عاجل" السعودية، فإن شيرين الرفاعي، شاركت عبر حسابها على "سناب شات" صورة من تذكرة مغادرتها السعودية، بعد صدور قرار من الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع في السعودية بإجراء تحقيق معها، وكتبت مع الصورة: "أستودعكم الله".

وكانت الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع السعودية، أصدرت قرارا، اليوم الثلاثاء بإجراء تحقيق مع شيرين الرفاعي، بشأن ارتدائها بملابس "غير محتشمة"، أثناء تقديمها لتقرير عن رفع حظر القيادة على النساء في المملكة العربية السعودية.

وكانت شيرين الرفاعي، توعدت كل من أساء لها عبر هاشتاغ "#عارية_تقود_بالرياض"، الذي انتشر بشكل كبير عبر "تويتر"، إذ طلبت من أحد متابعيها، المدافعين عنها، أن يصور لها كل التغريدات المسيئة، لمقاضاة أصحابها، وغردت له: "ياليت تصور لي كل التغريدات.. وفعلا سأبدأ بمقاضاه كل مسيء.. والكل يعرف أن لي الحق والقانون معي".

ثم عادت وشكرته على دعمه لها، مبينة أن المسيئين لها هم "الأبواق" الذين يقفون ضد المرأة: "شكرا أخي العزيز هلال.. للأسف هذه الأبواق هي من عارضت قيادة المرأة والآن البحث عن الأخطاء حتى لو ما كانت موجودة.. القافلة تسير وال… بعدين الي يقول محرم ومحرم أنا ف الشارع العام وأصور للناس كلهم والجميع يشاهد والمصور ينقل لكم مايحصل.. أنا أعمل في العلن مو بالخفاء".

و​شيرين الرفاعي من مواليد عام 1984، وهي إعلامية سعودية، تعمل في قناة "الآن"، وعملت الرفاعي ببضع قنوات إخبارية، قبل أن تنتقل إلى قناة "الآن" الإخبارية، وهي مقيمة حاليا في إمارة دبي الخليجية.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.