الولايات المتحدة الأمريكية، تدرج تنظيم حسم و لواء الثورة على قائمة الإرهاب

 الولايات المتحدة الأمريكية، تدرج تنظيم حسم و لواء الثورة على قائمة الإرهاب
     الولايات المتحدة الأمريكية، تدرج تنظيم حسم و لواء الثورة على قائمة الإرهاب
     الولايات المتحدة الأمريكية، تدرج تنظيم حسم و لواء الثورة على قائمة الإرهاب, وأوضح بيان لوزارة الخارجية الأمريكية، أن واشنطن تهدف بذلك إلى قطع الموارد عن هذه التنظيمات، التي تستخدمها في تخطيط وتنفيذ المزيد من الهجمات الإرهابية. 

    وتابع البيان الأمريكي، أن الإعلان عن تصنيفها؛ لإعلام الشعب الأمريكي والمجتمع الدولي، جاء لأنها تمثل خطرًا كبيرًا ومصدر تهديد.

    وتعتبر الملاحظة الأبرز في التصنيف الأمريكي الأخير للإرهاب، هي خلو القائمة من جماعة الإخوان، وهو ما يشير بوضوح إلى وجود علاقة قوية بين الجماعة والإدارة الأمريكية.

    أبرز التنظيمات الإرهابية المُدرجة على قائمة الإرهاب الأمريكية.


    تنظيم القاعدة

    بعد هجمات سبتمبر 2001، وضعت أغلب الدول هذا التنظيم متعدد الجنسيات على قوائم الإرهاب الدولي، وطاردت أمريكا وحلفاؤها زعيم التنظيم أسامة بن لادن حتى تمكنت من قتله عام 2011 في أفغانستان.

    وأُنشئ التنظيم في أواخر الثمانينات بعدد من دول العالم؛ رغبة في عودة دولة الخلافة الإسلامية لحكم العالم من جديد، ونفّذ مقاتلوه عددًا كبيرًا من العمليات في المملكة العربية السعودية واليمن وغيرهما من الدول العربية.

    وتعتبر هجمات 11 سبتمبر 2001 من أشهر العمليات التي نفذها التنظيم، وتحركت على إثرها الولايات المتحدة لمحاربة الإرهاب في جميع دول العالم.

    جبهة التحرير الفلسطينية

    صنفت الولايات المتحدة الأمريكية جبهة التحرير الفلسطينية كمنظمة إرهابية على قائمتها للإرهاب عام 1987، بعد تنفيذها عمليات عديدة في إسرائيل، ما قاد الولايات المتحدة لتصنيفها كمنظمة إرهابية.

    أنصار بيت المقدس

    أدرجته الولايات المتحدة على لائحة الإرهاب في أبريل 2014.

    ويعد هذا التنظيم جماعة مقاتلة تأثرت بفكر تنظيم القاعدة، وتوجد في شمال سيناء، وتقف وراء عدد من الهجمات على رجال الأمن في مصر منذ 2011.

    وأعلن التنظيم مسؤوليته عن محاولة اغتيال وزير الداخلية الأسبق، محمد إبراهيم، في سبتمبر 2013، كذلك الهجوم على مديرية أمن الدقهلية في ديسمبر من العام نفسه، والهجوم على حافلة تحمل سائحين من كوريا الجنوبية في يناير 2014.

    وبايع التنظيم، "ابوبكر البغدادي"، زعيم تنظيم "داعش"، في 13 نوفمبر 2014، وأعلن تغيير اسمه إلى "ولاية سيناء".

    تنظيم داعش

    أعلنت الولايات المتحدة، في مايو من 2016، إدراج فروع تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، والمعروف إعلاميًا باسم "داعش"، في ليبيا والسعودية واليمن ومصر، على لائحتها السوداء للتنظيمات الإرهابية.

    من أبرز العمليات الإرهابية التي أعلن التنظيم مسؤوليته عنها، هجوم المنيا الذي أسفر عن سقوط 29 شهيدًا من الأقباط في مايو 2017، وتبني اغتيال النائب العام السابق هشام بركات، وذبح 21 مسيحيًا مصريًا في ليبيا، وحرقه الطيار الأردني معاذ الكساسبة الذي كان يحتجزه لقرابة الشهرين.

    الجماعة الإسلامية

    صنّفت الخارجية الأمريكية، الجماعة الإسلامية في مصر، التي تأسست في سبعينات القرن الماضي، باعتبارها جماعة إرهابية منذ 8 أكتوبر 1997.

    ومن أبرز العمليات الإرهابية التي وقفت وراءها الجماعة الإسلامية، اغتيال الزعيم الراحل محمد أنور السادات عام 1981، والهجوم على مديرية أمن أسيوط في العام نفسه، ومحاولة اغتيال الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك في أديس أبابا 1995، كما شنت أيضًا هجومًا مسلحًا ضد مجموعة من السائحين الأجانب، في الحادثة المعروفة باسم "حادث الأقصر" عام 1997.

    حركة حماس

    أدرجت وزارة الخزانة الأمريكية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، في قائمتها "للإرهاب"، أمس الأربعاء.

    وذكر بيان للخارجية الأمريكية أن "هنية تربطه صلات وثيقة مع الجناح العسكري لحماس وهو يؤيد العمل المسلح بما في ذلك ضد المدنيين". 

    وتابع البيان: "يشتبه بضلوع هنية في هجمات إرهابية على إسرائيليين" وحركته "مسؤولة عن قتل 17 أمريكياً في هجمات إرهابية".

    وسبق إضافة الحركة عام 1997، على قائمة الإرهاب الأمريكية، ولم تكن المرة الأولى في إضافة شخصيات بالحركة، بجانب شخصيات بارزة في الحركة منهم: يحيى سنوار، روحي مشتهى، محمد الضيف المسؤول عن "كتائب عزالدين القسام" الجناح العسكري للحركة.

    حركة حسم

    أدرجتها وزارة الخارجية الأمريكية على قائمة الإرهاب، أمس الأربعاء، وكانت الحركة أعلنت عن نفسها في يوليو 2016 عقب هجوم بمحافظة الفيوم.

    وتبنت الحركة- التي تضم شبابًا من جماعة الإخوان الإرهابية، يعتمدون منهج العنف- مسئوليتها عن محاولة اغتيال النائب العام المساعد المستشار زكريا عبدالعزيز، ومحاولة اغتيال الشيخ علي جمعة، مفتي الديار المصرية الأسبق، في مسجد بمدينة 6 اكتوبر.

    لواء الثورة

    أدرجتها وزارة الخارجية الأمريكية على قائمة الإرهاب، أمس الأربعاء، وتم الإعلان عن وجود هذا التنظيم في أغسطس 2016، بعد هجوم بمحافظة المنوفية.

    وأعلن مسؤوليته عن اغتيال العميد عادل رجائي بعد استهدافه أثناء خروجه من منزله، كذلك تبنى هجومًا على مركز تدريب للشرطة بمحافظة طنطا.

    إرسال تعليق