الفنان محمد صبحى يفوز بجائزة الشارقة للإبداع المسرحى العربى فى دورتها الثانية عشرة 2018

الفنان محمد صبحى يفوز بجائزة الشارقة للإبداع المسرحى العربى فى دورتها الثانية عشرة 2018
فاز الفنان المصرى محمد صبحى بجائزة الشارقة للإبداع المسرحى العربى فى دورتها الثانية عشرة 2018، تقديراً لتجربته الإبداعية الثرية وتثميناً لدوره فى تطوير وإثراء الحركة المسرحية العربيّة، خلال أكثر من أربعة عقود، وعبر العديد من العروض المبدعة والراسخة فى ذاكرة جمهور المسرح.

وتأسّست جائزة الشارقة للإبداع المسرحى العربى بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمى عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، سنة 2007، استكمالاً لجهود الشارقة الداعمة والمحفزة  لمبدعى المسرح العربى المميزين فى اختصاصاتهم المتعددة.

وقال عبد الله العويس رئيس دائرة الثقافة فى الشارقة إن محمد صبحى رمز للفنان المسرحى المثقف والمستنير والجدير بالتقدير والاحترام، ولقد أثرى الوجدان العربى بروائعه المسرحية، ممثلاً ومخرجاً ومؤلفاً، وعزز موقع الفن المسرحى ومكانة مبدعيه فى المجتمع، برؤاه الفنية والفكرية المبتكرة والملهمة والهادفة إلى نشر وتعزيز القيم السامية وصون كرامة الانسان وحريته".

ويملك صبحي (69 عامًا) رصيدًا كبيرًا من المسرحيات من أشهرها (انتهى الدرس يا غبي) و(الجوكر) و(الهمجي) و(وجهة نظر) و(تخاريف) و(ماما أمريكا) إضافة إلى إعادة تقديم بعض من المسرحيات القديمة الناجحة مثل: (لعبة الست) و(سكة السلامة).

وأضاف العويس "آمن صبحى بالدور التربوى والتعليمى للفن المسرحى وبمسئولية الفنان تجاه مجتمعه؛ فلم يقصر جهوده على مجاله المهنئ ووظف إمكانياته ورصيده الثقافى لطرح العديد من المبادرات والمشاريع الاجتماعية والإنسانية، البناءة والهادفة، والمشهودة والمشكورة".

ويتسلم صبحي الجائزة في افتتاح الدورة الثامنة والعشرين لمهرجان (أيام الشارقة المسرحية)، التي تقام في الفترة من الـ 13 إلى الـ 22 من آذار/مارس المقبل.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.