مقتدى الصدر يزور الإمارات العربية المتحدة، لتقوية العلاقات الدبلوماسية

مقتدى الصدر يزور الإمارات العربية المتحدة، لتقوية العلاقات الدبلوماسية
    من المقرر ان يزور مقتدى الصدر دولة الامارات العربية المتحدة لتعزيز علاقاته مع دول الشرق الاوسط .
    من المقرر ان يزور مقتدى الصدر دولة الامارات العربية المتحدة لتعزيز علاقاته مع دول الشرق الاوسط .

    وستكون هذه الرحلة الثانية من نوعها خلال أشهر عديدة لمقتدى الصدر، الذي يقود حركة كبيرة بين فقراء الحضر في العراق. وقد زار المملكة العربية السعودية في نهاية تموز / يوليو.

    وقال بيان على موقع مقتدى الصدر ان الحكومة الاماراتية سترسل طائرة خاصة لنقل الصدر الى الامارات العربية المتحدة واعادته الى العراق.

    ومقتدى الصدر هو احد القادة الشيعة العراقيين و كان قد دعا الصدر الاسد في وقت سابق الى "اتخاذ قرار بطولي تاريخي" والتخلي عن منصبه من اجل تجنب المزيد من اراقة الدماء.

    وقال مكتب الصدر ان اجتماعاته الشهر الماضي مع ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان افضت الى اتفاق على دراسة الاستثمارات المحتملة في المناطق الشيعية في جنوب العراق. واضاف ان السعوديين سينظرون ايضا في امكانية فتح قنصلية في مدينة النجف الشيعية المقدسة في العراق.

    كما أعلن الصدر عن قرارا سعوديا بالتبرع بمبلغ 10 ملايين دولار لمساعدة العراقيين المشردين بسبب الحرب على داعش في العراق، والتي ستدفع للحكومة العراقية.

    وكانت بغداد والرياض اعلنتا في حزيران / يونيو الماضي انهما سيشكلان مجلس تنسيق لرفع مستوى العلاقات بينهما في اطار محاولة لعلاج العلاقات بين الدول العربية.

    وأعادت المملكة العربية السعودية فتح سفارتها في بغداد في عام 2015 بعد انقطاع دام 25 عاما، وقام وزير الخارجية السعودي عادل الجبير بزيارة نادرة إلى بغداد في فبراير / شباط.

    إرسال تعليق