البرلمان الإيراني يصوت لتعزيز الدفاع العسكري بمقدار 500 مليون دولار

البرلمان الإيراني يصوت لتعزيز الدفاع العسكري بمقدار 500 مليون دولار
    البرلمان الإيراني يصوت لتعزيز الدفاع العسكري بمقدار 500 مليون دولار
    صوت البرلمان الإيراني لصالح تعزيز الاستثمار في برامج الدفاع الصاروخي والعمليات الخارجية بأكثر من 500 مليون دولار (386 مليون جنيه استرليني).

    ويأتي مشروع القانون الذي حظي بموافقة ساحقة ردا على الجولة الاخيرة من العقوبات الاميركية ضد طهران.
    وفرضت الولايات المتحدة عقوبات بعد اختبار الصواريخ البالستية فى يناير الماضى.
    وتقول طهران ان ذلك ينتهك الاتفاق النووي لعام 2015 الذي وصفه الرئيس الاميركي دونالد ترامب بانه "الاسوأ على الاطلاق" 

    وردد النواب الايرانيون "الموت لامريكا" بعد ان اعلن رئيس البرلمان علي لاريجاني نتيجة التصويت , صوت 240 برلمانيا من أصل 244 صوتا لصالح تمرير مشروع القانون.

    ونقلت وكالة الانباء الايرانية الرسمية  ان الحكومة  ستخصص مبلغا اضافيا قدره 260 مليون دولار من اجل "تطوير برنامج الصواريخ" ونفس المبلغ الى قوة القدس الايرانية، وهي فرع من حرس الثورة الثورية في البلاد.

    وقال لاريجاني ان هذه الخطوة تهدف الى مواجهة "النشاطات الارهابية " التي تقوم بها واشنطن في الشرق الاوسط.

    وقال عباس عراقتشي، كبير المفاوضين النوويين في إيران، إن مشروع القانون الجديد لا يشكل انتهاكا لاتفاق عام 2015 الذي يحد من البرنامج النووي للبلاد.

    في الأسبوع الماضي، حذر الرئيس الإيراني حسن روحاني ترامب من أنه سيخاطر بالانتحار السياسي إذا ألغى الاتفاق النووي مع طهران.

    إرسال تعليق