الرئيس عبد الفتاح السيسي يدعو الفلسطينيين الي التعايش مع إسرائيل

 Al-Sissi-urges-Palestinians-to-co-exist-with-Israel
الامم المتحدة - دعا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الثلاثاء الفلسطينيين الى التعايش مع الاسرائيليين في خطابه امام الامم المتحدة.

وقال السيسي في ختام لقاء مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو ان اتفاق السلام بين اسرائيل والفلسطينيين "شرط مسبق ضروري للمنطقة باسرها".

يذكر ان مصر تقود جهود الوساطة بين حركتى فتح وحماس.

وقال السيسي في ختام كلمته امام الجمعية العامة للامم المتحدة انه يريد "ان يقول للشعب الفلسطيني ان من المهم ان نتحد ... للتغلب على الخلافات والاستعداد لقبول التعايش مع الاسرائيليين ، في مجال السلامة والأمن ".

ووجه الزعيم المصرى نداء مماثلا الى الاسرائيليين قائلا ان عقود من السلام الاسرائيلى المصرى يمكن توسيعها للفلسطينيين "للتغلب على حاجز الكراهية الى الابد".

يذكر ان مصر التي وقعت معاهدة سلام مع اسرائيل عام 1979 دعت الى اتخاذ خطوات لبدء المحادثات الاسرائيلية الفلسطينية التي بدأت منذ عام 2014.

وقال نتانياهو فى خطابه ان اسرائيل ملتزمة بتحقيق السلام مع جميع الدول العربية ومع الفلسطينيين، بيد انه لم يوضح بالتفصيل كيف يمكن تحقيق ذلك.

ويتهم الفلسطينيون الزعيم الاسرائيلى بانه ذو وجهين مزدوجين ويدعمون اتفاق السلام علنا ​​بينما يحاولون نسفه من خلال سياساته على الارض.

وقال السيسي ان "دولة فلسطينية مستقلة" مع القدس الشرقية التي تحتلها اسرائيل حاليا "عاصمة لها" شرط مسبق لازمة للمنطقة برمتها للانتقال الى مرحلة جديدة من الاستقرار والتنمية ".

واضاف ان اتفاق السلام بين اسرائيل والفلسطينيين سيقضى على "احد الاعذار الرئيسية" التى يستخدمها الارهابيون فى المنطقة.

وانتقل السيسي الى الولايات المتحدة حيث قال الرئيس دونالد ترامب ، واعلن السيسي ان هناك "فرصة لكتابة صفحة جديدة في التاريخ لتحقيق السلام في هذه المنطقة".

جاء الاجتماع بين السيسى ونتنياهو فى نيويورك يوم الاثنين عقب محادثة هاتفية نادرة بين الرئيس الفلسطينى محمود عباس ورئيس حركة فتح وحماس اسماعيل هنية.

يذكر ان مصر تتوسط بين السلطة الوطنية الفلسطينية المعترف بها دوليا فى الضفة الغربية وحماس التى تسيطر على قطاع غزة منذ عام 2007.

وبعد أن التقي هنية بالمسؤولين المصريين في القاهرة الأسبوع الماضي، أعلنت حماس أنها وافقت على مطالب حركة فتح بحل ما يعتبر إدارة منافسة في غزة، معتبرة أنها مستعدة للانتخابات والمفاوضات لتشكيل حكومة وحدة وطنية.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.