مقتل 18 من رجال الشرطة بعبوة ناسفة، في هجوم برى مسلح داخل العريش

مقتل 18 من رجال الشرطة بعبوة ناسفة، في هجوم برى مسلح داخل العريش
لقى 18 شرطيا مصرعهم فى هجوم عنيف بعد ظهر اليوم الاثنين بعد ان استهدف مسلحون دورياتهم بالقرب من ضاحية التلول الواقعة جنوب مدينة العريش شمال سيناء المصرية، وفقا لما ذكرته صحيفة اخبار اليوم المصرية.

وقام المهاجمون بزرع عبوات ناسفة محلية الصنع على طرق الدورية في ضاحية التلول. جاء الهجوم الأمني ​​من قبل المسلحين الذين يعتقد أنهم أعضاء في تنظيم "داعش" التابع ل "الدولة الإسلامية"، وفقا لما ذكرته مصادر أمنية .

واضاف المصدر ان دورية الشرطة المستهدفة المكونة من ثلاث عربات مدرعة كانت تؤمن نقل عدد من مجندى الشرطة الذين توجهوا الى محطات الحافلات لمغادرة شمال سيناء الى مدنهم لقضاء اجازتهم.

"بدأ المسلحون بفتح النار على المجندين المصابين الذين كانوا على الأرض نتيجة لهجوم عبوة ناسفة، وعلاوة على ذلك لم تتمكن سيارات الإسعاف من الوصول بسهولة إلى موقع الهجوم حيث تم زرع الطرق المحيطة بالموقع مع" العبوات الناسفة " بحسب المصدر.

وأدت الاشتباكات البرية إلى إصابة ستة من رجال الشرطة ومسعف طبي كان يحاول الوصول إلى الهجوم بسيارته الإسعاف. ثم تم تدمير سيارة الإسعاف بعد استهدافها ب "عبوة ناسفة".

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.