الازمة الالمانية - التركية : المستشارة الالمانيه انجيلا ميركل تنتقد استخدام اردوغان الإنتربول الدولي لاعتقال الكاتب ألماني دوغلو اكهانلا في اسبانيا

German Chancellor Angela Merkel on Sunday criticized Turkey’s use of an Interpol
انتقدت المستشارة الالمانيه انجيلا ميركل اليوم الأحد استخدام تركيا لمذكره اعتقال من الإنتربول لاعتقال الكاتب ألماني دوغلو اكهانلا في اسبانيا ، وقالت ان هذا الأمر يعتبر أساءه استخدام وكاله الشرطة الدولية ، وفقا لما ذكرته وكاله رويتر.

وكان الكاتب الذي يبلغ من العمر 60 عاما قد احتجز يوم السبت في حوالي الساعة 8:30 صباحا بالتوقيت المحلي بفندقه في مدينه غرناطة بجنوب اسبانيا بشان الاشعار للإنتربول الذي طلبته تركيا في وقت سابق.

وقد تم الإفراج عن اكهان بشرط بقائه في مدريد بينما تقيم اسبانيا طلب التسليم التركي ، وفقا لما ذكره محاميه إلياس اويار.

 وقالت ميركل "هذا الامر ليس من الصواب ، وانا سعيدة جدا ان اسبانيا قد أفرجت عنه.. ويجب علينا الا نسوء استخدام المنظمات الدولية مثل الإنتربول لهذه الأغراض ". 


وأضافت "هذا هو السبب في اننا قد غيرنا سياستنا نحو تركيا في الاونه الاخيره... لأنه من غير المقبول تماما ان اردوغان يفعل ذلك".

وبعد ان فر اكهانالي من تركيا إلى ألمانيا في 1991 ، احتجزته الشرطة الاسبانيه بشان اشعار من الإنتربول سبق ان طلبته تركيا.

الازمة الالمانية - التركية : المستشارة الالمانيه انجيلا ميركل تنتقد استخدام اردوغان الإنتربول الدولي لاعتقال الكاتب ألماني دوغلو اكهانلا في اسبانيا
ويذكر ان  الكاتب ألماني دوغلو اكهانلا , عضو في القلم الدولي وقد كتب كثيرا عن قضايا حقوق الإنسان فضلا عن "الاباده الجماعية" الارمينيه التي ارتكبتها تركيا .

وقال الكاتب لوسائل الاعلام ان "اعتقاله كان جزءا من مطارده استهدفت منتقدي الحكومة التركية المقيمين في الخارج في أوربا".

جاء بيان ميركل بعد ساعات من تكرار الرئيس التركي رجب طيب اردوغان دعوته للأتراك الذين يعيشون في ألمانيا بعدم التصويت لصالح الأحزاب التي تعامل تركيا كعدو.

وكان وزير الخارجية جبريل قد رد يوم الجمعة الماضي علي الدعوات التي وجهها اردوغان إلى الأتراك الذين يعيشون في ألمانيا بعدم التصويت لصالح أحزاب الائتلاف الحاكم ووصفها بأنها "هجوم غير مسبوق علي السيادة المانيه".

وقالت المستشارة ميركل في حديثها خلال تجمع للحزب في هيرفورد اليوم الجمعة انها لن تتسامح مع اي تدخل في الانتخابات الالمانيه.

"يتمتع جميع المواطنين الألمان ، بمن فيهم أولئك الذين لديهم خلفيه تركيه ، بحريه التصويت. وقالت اننا لن نظهر اي تسامح مع اي تدخل.

كما رد زعيم الحزب الديمقراطي الاشتراكي ومرشح المستشار ألماني مارتن شولتز علي تصريحات اردوغان حول تويتر.

"لقد فقد اردوغان كل المقاييس. ونحن نقف لجانب كل أولئك الذين يقاتلون من أجل تركيا حره وديمقراطية ".

وفي أعقاب سلسله من النزاعات بين حليفي الناتو بسبب الحملة التي شنتها تركيا في أعقاب محاولة انقلاب فاشله في الصيف الماضي ، قالت ميركل مؤخرا انه لا ينبغي توسيع اتفاق الاتحاد الجمركي بين تركيا والاتحاد الأوروبي ما لم تخف حده التوتر مع تركيا.

وقد عبرت البلدان الاوروبيه التي لديها جالية تركيه كبيره من المغتربين من عدم ارتياحها لما تعتبره محاولات انقره استخدام السكان الأتراك الاثنيين للتاثير علي السياسة المحلية.

وقال وزير الخارجية النمساوي سيباستيان كورز لصحيفة داي فيلت ان "الرئيس اردوغان يحاول استغلال الجماعات العرقية التركية خاصه في ألمانيا والنمسا".

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.